• الصلاة القادمة

    الظهر 18:14

 
news Image

لجأ الفلاحون بمحافظة الشرقية لاستخدام الماكينات الارتوازية التي كبدتهم مبالغ مالية باهظة، واستخدام مياه المجاري لري أراضيهم الزراعية بعد أن تعرضت للجفاف بسبب عدم وجود مياه كافية للري، خاصة الأراضي المنزرعة بمحصول الأرز الذي يحتاج إلى كميات كبيرة من المياه.

ولم تقتصر المشكلة على الأراضي الزراعية بالمحافظة المحرومة من المياه فقط بل إن مياه الترع الموجودة تعاني من عدم التطهير.

ويعاني الفلاحون من عدم وجود المياه وجفاف أراضيهم الزراعية وتلف محاصيلهم الزراعية.

وفي سياق متصل، تضرر أهالي بحر البقر بمركز الحسينية من عدم توافر مصدر مياه آخر لري أراضيهم سوى مياه مصرف بحر البقر، مؤكدين أن آلاف الأفدنة تروى من هذه المياه رغم ما تحمله من عناصر ثقيلة تمثل خطرًا على صحتهم وثرواتهم.

أضف تعليقك